كـلام الـصـمـت

فـضـاء لـصـدى الـصـمـت الـمـؤجــل
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  النبوة والخلافة والإمامة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1753
تاريخ التسجيل : 13/08/2011
العمر : 64

مُساهمةموضوع: النبوة والخلافة والإمامة   الأحد أغسطس 21, 2011 7:15 pm


_________________

عاشق الغجرية في زمن اللاحب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sikal.forummaroc.net
admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1753
تاريخ التسجيل : 13/08/2011
العمر : 64

مُساهمةموضوع: رد: النبوة والخلافة والإمامة   السبت مايو 28, 2016 10:46 am

admin كتب:

النبوة والخلافة والإمامة.




بديل ــ الرباط
طباعة
اعتقلت السلطات المغربية عبدو الشكراني، أحد الوجوه الحقوقية البارزة في "الخط الرسالي"، المحسوب على توجه من التوجهات الشيعية في المغرب.

عصام الحمداني، الناطق الرسمي باسم "رساليون تقدميون" وهو إطار حقوقي تابع للتوجه المذكور، أفاد موقع "بديل" أن الشكراني اعتُقل أول أمس الخميس 26 ماي الجاري، ونقل عن زوجة الأخير قولها له: "بأن زوجها الشكراني، جرى التحقيق معه، بخصوص شبهات تتعلق بوجود اختلالات في حسابات مالية خاصة لزبناء بريد المغرب بتاونات، الذي كان يديره الشكراني، قبل توقيفه منذ شهر من الآن تقريبا، بسبب نفس الشبهات".

وذكر الحمداني أن شرطة تاونات تسلمت الشكراني في إنتظار تقديمه إلى وكيل الملك يوم الإثنين المقبل.

لكن الحمداني قدم خلفيات مثيرة لهذا الإعتقال، لم يتسن للموقع التأكد من مدى صحتها لدى الجهات الرسمية.

وعزا الحمداني الامر إلى وجود رغبة في الإنتقام من الشكراني، بسبب ثلاث نقاط، الأولى تتعلق بتأسيسهم لإطار "رساليون تقدميون" فيما النقطة الثانية تتعلق بزيارتهم لسفارة واشنطن في الرباط، حيث تحدثوا إلى اللجنة المكلفة بالشؤون الدينية، عن معاناتهم، فيما النقطة الثالثة، تتعلق بمراسلتهم للديوان الملكي، حيث طلبوا تأسيس إطارهم الحقوقي، موضحين للديوان أن هذا الإطار فيه خير للدولة وأنه لا يحمل أي صفة مذهبية، بل هو مفتوح في وجه السنة والشيعة وكل المغاربة بصرف النظر عن معتقداتهم ودينهم وأفكارهم.

وبحسب الحمداني دائما، فإنه مباشرة بعد زيارة سفارة واشنطن والرسالة الموجهة إلى الديوان الملكي، بدأت المشاكل تُلاحق الشكراني، الذي تحدث للحمداني عن تعرضه لضغوطات، فبعث الحمداني برسالة إلى بريد السفارة الأمريكية، قبل ان يسمع باعتقال الشكراني.

وأشار الحمداني، إلى أن الشكراني جرى توقيفه عن العمل قبل 20 يوميا تقريبا، بعد أن وجد نفسه أمام شبهات اختلالات في حسابات بعض الزبناء، مشيرا إلى أن هؤلاء الزبناء قدموا كشهود ضد الشكراني، لكن الأخير ينفي أي معرفة له بهم بحسب الحمداني دائما.

_________________

عاشق الغجرية في زمن اللاحب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sikal.forummaroc.net
admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1753
تاريخ التسجيل : 13/08/2011
العمر : 64

مُساهمةموضوع: رد: النبوة والخلافة والإمامة   الإثنين مايو 30, 2016 12:08 pm

admin كتب:
admin كتب:

النبوة والخلافة والإمامة.


مديرية الأمن تكشف أسباب اعتقال حقوقي شيعي
الأثنين 30 مايو 2016 14:40
الشكراني
بديل ـ الرباط
طباعة
أكدت المديرية العامة للأمن الوطني أن الأنباء التي راجت حول "اختطاف"، عبدو الشكراني، رئيس جمعية "رساليون تقدميون"، المحسوب على التيار الشيعي في المغرب، (الأنباء) لا أساس لها من الصحة مشددة على أن توقيفه قد تم بأمر قضائي، للاشتباه بتورطه في "قضية اختلاس أموال عمومية".

وأشارت المديريةن في بيان لها، إلى أن "بلاغا منسوبا لجهة تطلق على نفسها "رساليون تقدميون"، ذكر واقعة اختطاف مزعومة للمسمى عبدو الشكراني من طرف جهة قدمت نفسها على أنها مصلحة أمنية بمدينة فاس، مع مطالبتها السلطات بالكشف عن مصير المختطف المفترض، أو فتح تحقيق للكشف عن مصيره".

وأورد بيان المديرية، أنه "تنويرا للرأي العام، وتصويبا لما جاء في هذا البلاغ من وقائع غير صحيحة، تؤكد المديرية العامة للأمن الوطني أن مصالح ولاية أمن مكناس أوقفت المعني بالأمر يوم الخميس المنصرم، بناء على مذكرة بحث صادرة في حقه على الصعيد الوطني منذ 13 ماي الجاري، وذلك للاشتباه بتورطه في قضية تتعلق باختلاس أموال عمومية".

وأوضح المصدر أنه تم تسليم المشتبه به لمصالح الأمن بمدينة تاونات، باعتبارها الجهة الأمنية المختصة ترابيا، من أجل مواصلة البحث وعرض المعني بالأمر على قسم جرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بفاس، يومه الاثنين 30 ماي الجاري.

إلى ذلك أشارت المديرية العامة للأمن الوطني، إلى جميع الإجراءات المتعلقة بالضبط والاستجواب والوضع تحت الحراسة النظرية كانت تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

وكان عصام الحمداني، الناطق الرسمي باسم "رساليون تقدميون"، قد أفاد موقع "بديل" أن خلفيات اعتقال الشكراني تعود إلى "وجود رغبة في الإنتقام من الشكراني، بسبب ثلاث نقاط، الأولى تتعلق بتأسيسهم لإطار "رساليون تقدميون" فيما النقطة الثانية تتعلق بزيارتهم لسفارة واشنطن في الرباط، حيث تحدثوا إلى اللجنة المكلفة بالشؤون الدينية، عن معاناتهم، فيما النقطة الثالثة، تتعلق بمراسلتهم للديوان الملكي، حيث طلبوا تأسيس إطارهم الحقوقي، موضحين للديوان أن هذا الإطار فيه خير للدولة وأنه لا يحمل أي صفة مذهبية، بل هو مفتوح في وجه السنة والشيعة وكل المغاربة بصرف النظر عن معتقداتهم ودينهم وأفكارهم.

_________________

عاشق الغجرية في زمن اللاحب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sikal.forummaroc.net
 
النبوة والخلافة والإمامة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كـلام الـصـمـت :: نقولات :: أدبية-
انتقل الى: