كـلام الـصـمـت

فـضـاء لـصـدى الـصـمـت الـمـؤجــل
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من مزامير داوود الأولى في بغداد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1531
تاريخ التسجيل : 13/08/2011
العمر : 65

مُساهمةموضوع: من مزامير داوود الأولى في بغداد   الثلاثاء أغسطس 14, 2018 8:13 am


من مزامير داوود الأولى في بغداد
في ذكرى ميلادك مليكة آخر الزمان
1
تدورُ الرأسُ مليئة بالنغم الأخضرْ
مفتونة بالعشق على حافة بركان
تداعب ما استبقى غضبي
من رذاذ لهيب أصفرْ
حزينة هذه الرأسْ
قالوا:
ما ليس له فرج يُؤنث ويُذكرْ
قلت:
هذي رأسي كذا تؤنث وتذكرْ
وليس لها فرج أبكرْ
كل حيطانها
منخورة الجنبات وأكثرْ
كل مجاريها
أنْهُـر بها صبتْ منيا أحمرْ
قالوا:
لا ناهية لا نافية للجنسْ
قلت:
أي اللاءَين سهل منالُها
قالوا:
لا الناهية
قلت :
في بلدي النافية الجنس أسهلْ
قالوا:
السن بالسن والعين بالعينْ
قلت :
في بلدي السن لِضحكِ الهُزْءِ والرياءْ
في بلدي العينُ عين لوِرد البكاءْ
قالوا :
الله واحد أحدْ
ودلوني على السماء
مالك الشمس والقمر
فتهمي
إذا شاء المطر
وتلقي إذا شاء الحجر
قلت:
في بلدي الله اثنانْ
للآخرِ في الأرضِ بين البشر
كرسي أكبرْ
قالوا :
شاهد الزور في النار
ثم أوقدوا الحطب
يلقون بالبسطاء
قلت :
في بلدي الشاهد في القبر
مباءة من خشب
ناطقة بالحق
حروفها من ذهب
ودلهم شجني
هناك خلف سواقي الضجر
يفضحه التمني بلون البحر
على وجه
ذاب عنه الجليد
تحلل في الجراح
قالوا :
الصبر مفتاح الفرج
والباب خلف أيوب مغلق
قلت :
أي هؤلاء من ساكني موجات الصبر
حفاة يمشون في الأشواك
عراة يلفهم السراب
مهما بنا طال النوى
في انتظار الفجر
فسيأتينا زمان
يونع فيه التراب
يورق فيه الشجر
قالوا :
من يزرع الريح يحصد العاصفة
ودلوني على أفق بلون الجمر
قلت :
في بلدي تزرعون الكدر
ما خضه عصف الرياح
حبا من حمإ مسنون
أتعبه التيه
شارداً بين الحفرْ
قالوا :
الموت أهونُ الشرينْ
قلت :
في بلدي الشر الأكبرْ
صنم أصفرْ
له ملك ما في الأرضْ
يغرقنا أبداً عسلاً أشقرْ
قلت :
هل أخلدَ فرعونَ خـوفُ العبيدْ؟
هل أخلد وجه باسم التترْ؟
حتى يخلد فينا
سراب المُنى بمحو الضجر
رغم الحديد ورغم النار
لا بد لليل أن ينجلي
لا بد أن يستفيق البشر
قالوا:
خذوا الرأس مال بها الهوى
مفتونة بالوهم
وخيالات أخر
تصلى للحُفَرْ
وادفنوا ما تبقى فيها من أثرْ
لتكن للشر قربانا
لتكن مَحْواً لإثمِ البشرْ
قلت:
في بلدي الرأس لا تحمل غيرَ الحَجَرْ
مهما يداريها أمير للسحرْ
علها تخنو
تساكنُ أغلى الوَبَرْ
لا ترى غير الجفاءْ
لا تحمل غير الحجرْ
قالتْ:
دع عنك لومي
قلت:
ما نفع العتاب
ومضيت أحرق من عمري خطى
كانت سبيلي إلى الوهاد
ليتها عاندتني
عثرت بي
مثل خطى الزمان
فأركبتني
سراب حلم
أبحر في ملاءة دخــاني



**************

_________________

أنا غير موجود لأني لست أنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sikal.forummaroc.net
 
من مزامير داوود الأولى في بغداد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كـلام الـصـمـت :: نصوص :: شعرية-
انتقل الى: