كـلام الـصـمـت

فـضـاء لـصـدى الـصـمـت الـمـؤجــل
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 على هامش « الملتقى الأوّل لِشعراء الهايْكو في المغرب» وَجَدْنا في «الهايكو» الياباني بصيغتَه المَغَاربية ما يسْتحِقُّ التًّـوَقُّفَ لِلتأمُّل في إمْكانياته التعْبِيريّة وَ إنجَازاته الفنِّية، ولم نُـنْكِرْ منه إلاَّ ما جاء مُبْتَسراً ليْس منَ الشعْر في

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1460
تاريخ التسجيل : 13/08/2011
العمر : 65

مُساهمةموضوع: على هامش « الملتقى الأوّل لِشعراء الهايْكو في المغرب» وَجَدْنا في «الهايكو» الياباني بصيغتَه المَغَاربية ما يسْتحِقُّ التًّـوَقُّفَ لِلتأمُّل في إمْكانياته التعْبِيريّة وَ إنجَازاته الفنِّية، ولم نُـنْكِرْ منه إلاَّ ما جاء مُبْتَسراً ليْس منَ الشعْر في    الإثنين يناير 01, 2018 2:40 am

على هامش « الملتقى الأوّل لِشعراء الهايْكو في المغرب»


وَجَدْنا في «الهايكو» الياباني بصيغتَه المَغَاربية ما يسْتحِقُّ التًّـوَقُّفَ لِلتأمُّل في إمْكانياته التعْبِيريّة وَ إنجَازاته الفنِّية، ولم نُـنْكِرْ منه إلاَّ ما جاء مُبْتَسراً ليْس منَ الشعْر في شيْء، مع ثُلَّة من مُدَّعِي الإبْداع فيهِ بالبَاطِل، بعْد التَّطاوُل عليْه بيَدٍ قصِيرةٍ مَعْرفةً وتذَوُّقاً.
أما الرَّاسِخونَ فيه عن وَعْيٍ بالتَّجْربَة والتَّجْريب، الْمُقْنِعُون بِمَا أتَوْا من ثلاثيات «الهايْكو» الجَدِيرة بالاهتمام، فثمَّةَ سؤالُ يبْقَى مُلِحَّ الحاجةِ لِمُطارَحَةٍ هادِئَةٍ بعِيداً عن مَنْطِقِ الإقصاءِ: لِماذَا نُثبِتُ ِلأَتْبَاع «الهايْكو» اليابانيِّ حقَّهُم في الاِلْتِزام الفنِّي باعتِماد تَوْزيعِ بنْيَته الإيقاعية على هُدى نمُوذَجٍ مَخْصُوص في ذاكِرة تُراثه الشِّعري، بينما ينْفِي البعضُ من أهْلِه، حقَّ أشْكالِ الشِّعر الأخْرَى، ( الشِّعر العربي نمُوذجاً ) في اسْتمْرار الوُجود ببَلاغاتِهِ وَ إيقاعاتِهِ ،كما تَـنْتَظِمُها صيَـغُهُ التَّـعْبِيريَّة بِضوابِطِها وَ تَحْفَظُها ذاكرَةُ أشْكالِهِ الإِيقاعيِّة التُّـراثـية؟
*
كتب أستاذنا الشاعر مصطفى الشليح تعليقا جاء فيه:
«أغلبه، بكلِّ أسفٍ، ليسَ من الشعر في شَيْءٍ شأنه شأن قصيدة النثر، ولكن لا جرأة نقدية لمن يهللون له بطلانا.
تحياتي للعزيز الأستاذ Sikal Mohamed Mehdi»
فكان التعقيب التالي:
« إلى أستاذي الرائد مصطفى الشليح
لا أذكر أين قرأت رأيا للأصمعي في شعر المحدثين ممن لم يبلغوا فيه شأو القدماء، قال فيه ما معناه قريبا من لفظه:
إن لشعر المحدثين رائحة تستلطف طعمها لكنها لا تلبث أن تطير مع أول هبة ريح/
للعلم فقط ، فقد كان الأصمعي ينتصر لكثير من المحدثين، مع البقاء على تحفُّظه بخصوص من لا يستقيم لديه القول على هدى مُستلزمات التعبير والتصوير من صلب إمكانيات اللغة العربية الفنية ...
هل ينسى البعض كون اختيار اللغة العربية قناة للتعبير الشعري،
يقتضي الانضباط لأسسها المتعددة المستويات، دون غلق باب إمكانية التفاعل مع أمدائها التعبيرية والجمالية،
على خلاف ما يذهب إليه البعض حين يسعون لتطويع اللغة العربية على مقاسات الفن المستحدث، بدل الاشتغال على التناسب الممكن بين أصول اللغة العربية و نزعات التجريب (التحْديثية ) ...
تحية كبيرة لأستاذي الرائد مصطفى الشليح.
فعطف الأستاذ بما يلي:
سألتكَ عفوا أخي الأستاذ الفاحص الممحص محمد المهدي السقال.
أقرأ ما تكتبُ فتتوفز عروق الأصالة المحدثة لتكون جسدًا للكتابة.
محبتي واعتزازي
*
على هامش
«الملتقى الأوّل لِشعراء الهايْكو في المغرب»


كم كانتِ المفاجأةُ صادمةً، حين غابَ مُبدعون وَ نُقادٌ لهم صوتُهمْ و كلِمَتهمْ في التَّـرويج للِإنتاج « الهايْكُوِيِّ» المغاربيِّ، مِمَّنْ يُعتَبرون أولَونَ بالمُتابعة نقْداً أو انْتقاداً لمحتوى الورقة المنشورة هنا في «الفيس بوك».
ولم يُخفِّفْ من مَيْلي لِعِتاب هَؤُلاء، سِوى اسْتِعادَتي للشائِع من القوْل حوْل سُكوتِ العَلامةِ علَى الرِّضاءِ، إذْ وجدتُ صمْتَهمْ دَليلاً على صحَّة توَجُّهِي في قِراءةِ ظاهِرةِ «الهايْكو» المَغاريي، من منْظور تَصَوُّرِ تَأَزُّمِ أُفْقِهِ الإِبْداعي بعدَ انْحِسارِ مَدِّه الإشْعاعِيِّ، في غِيابِ أو تَغْيِيبِ الوَعْيِ بِما يكون بيْن ما ينْشَر تحْتَ عُنوانِ « الهايِكو» و باللغة العربية، من اتِّصالٍ أوِ انْـفِصالٍ.
أقولُ قوْلي هذا، و بيْني و بيْن بعْض« الهايكويين »
الجادِّينَ محَبَّةٌ صادِقةٌ، لمْ يُزَعْزِعْها خِلافٌ أوِ اخْتِلافٌ
في الرُّؤَى لِلأدَبِ إِبْداعاً وَ نقْداً.

*


_________________

عاشق الغجرية في زمن اللاحب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sikal.forummaroc.net
 
على هامش « الملتقى الأوّل لِشعراء الهايْكو في المغرب» وَجَدْنا في «الهايكو» الياباني بصيغتَه المَغَاربية ما يسْتحِقُّ التًّـوَقُّفَ لِلتأمُّل في إمْكانياته التعْبِيريّة وَ إنجَازاته الفنِّية، ولم نُـنْكِرْ منه إلاَّ ما جاء مُبْتَسراً ليْس منَ الشعْر في
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كـلام الـصـمـت :: الباب المفتوح :: حوارات-
انتقل الى: